الأحد، مايو 14، 2006

ستة خطوات لتعلم المواضيع الصعبة بسهولة

بسم الله الرحمن الرحيم

يتحدث بول في موقعه نصائح بول عن ستة خطوات يستخدمها خلال تعلمه أي موضوع صعب وعندما يسير على هذه الخطوات فإنه يجزم بقدرتها على تسهيل هذا الموضوع الذي يقوم بتعلمه .. سأكتب هنا ترجمة لبعض ما كتبه عن هذه الخطوات الست (مع بعض التعديلات) ..

الخطوة الأولى : اقصف نفسك بالمعلومات
الكثير من الناس يحاولون تعلم مادة صعبة ببطء وبطريقة إعتيادية منطقية فيقومون بقراءة الفقرات عشرات المرات ليحاولوا أن يفهموا .. وهذه الطريقة قد تكون فعالة في النهاية ولكن أكثر الناس تمل وتزهق وتستلم قبل النهاية (بكثير!) لأن أدمغتنا تكره أن تتعلم بهذه الطريقة. بدلاً من ذلك حاول أن تقرأ المادة بأسرع ما يمكنك ولا تقلق من أن شيئاً لم تفهمه فقط استمر بالقراءة لإنهاء الكتاب الذي تتعلمه ولا تتوقف عند أية تمارين أو إختبارات خلاله .. فقط إقرأ. بعض الناس يمكنهم إنهاء الكتاب بأكمله في جلستين ولكن لا أنصح بذلك إقرأ 10-20 صفحة ثم إذهب للاستراحة واذا قمت بذلك ثلاث أو أربع مرات باليوم سوف تنهي 600 صفحة خلال إسبوعين. الحالة الوحيدة التي أعود فيها لمفهوم ما وأقرأه أكثر من مرة هي عند تكراره في الكتاب عدة مرات وأنا لم أفهم معناه عندها أسمح لنفسي بقراءة فقرات قليلة رئيسية عن هذا المفهوم لا أكثر من ذلك .. وما عدا هذا فأنا أتحدى نفسي لكي أنهي الكتاب بأسرع ما يمكن.


الخطوة الثانية : حدد المفاهيم الرئيسية واجعلهم في جعبتك
عندما تنهي النص لابد أنك عرفت المفاهيم الرئيسية التي يتحدث عنها الموضوع .. لا تهتم بتفاصيلها فقط حدد هذه المفاهيم أو الأفكار الرئيسية التي تشكل أساس هذا الموضوع .. الآن بعد أن حددتهم اكتبهم على ورقة وانظر اليهم جيداً وحاول تعريف كل مفهوم ببساطة جداً وضع لكل منهم مثال بإسلوبك الخاص بك .


الخطوة الثالثة : إحفظ فقط ما يجب أن يُحفظ
معظم الحقائق والأرقام يمكن البحث عنها بسهولة .. فلا تملأ راسك بتوافه هي على بعد نقرة زر للفأرة عنه وبدلاً من هذه المعلومات الجامدة حاول أن تفهم أفكار الموضوع .. وعلى أية حال في كل موضوع لابد من بعض المعلومات التي يجب أن يتم حفظها .. حاول أن تقلل منها قدر الامكان وبهذا أنت تتذكر ما يجب تذكره فقط .. هنالك كثير من الطرق للحفظ ولكن الطريقة التي أستخدمها وأجدها الأكثر إفادة هي طريقة بسيطة للغاية .. فأنا فقط أكرر المعلومات التي يجب أن أحفظها بشكل مسموع عشر مرات أو أكثر .. ثم أعمل على أي شئ آخر وفي وقت لاحق أحاول أن أتذكرها وإذا لم أستطع أكرر العملية مرة أخرى وهكذا .. وبهذا تثبت المعلومة في خلايا الدماغ .


الخطوة الرابعة : قم بمعرفة مستوى فهمك للمادة
الآن وبعد أن ملأت رأسك بمعلومات هذه المادة .. يجب أن تعرف ما هو مستوى فهمك لها .. وذلك عن طريق إختبار نفسك ببعض الإختبار التي يمكنك البحث عنها في الإنترنت أو في تأدية بعض التمارين الموجوده بالكتاب نفسه .. مرة أخرى قم بتجزأ الإختبارات إلى عدة أقسام إلى عدة أيام إن لزم الأمر .. عادة ما يكون مستواك بعد التصحيح لاختباراتك متدني وسئ جداً ولكن الهدف منها ليس ذلك بل إيجاد الأخطاء والقراءة عن هذه الأخطاء لمعرفة الصواب ولكن حاول ألا تطيل في القراءة فقط ركز على مكان الخطأ ولا تكمل الفصل بأكمله من أجل ذلك.


الخطوة الخامسة : اقصف نفسك بالمعلومات من مصدر آخر
حان الوقت الآن للحصول على المزيد من المعلومات من مصدر آخر غير الكتاب الذي قرأته بالبداية .. في أغلب الأحيان يكون قراءة المعلومة من مصادر مختلفة يساعد على فهمها بشكل أفضل .. كما يعطي فهمي مرونة أكبر .. وأنا هنا لا أقترح قراءة كتاب آخر (!) .. فقط قم بقراءة بعض المقالات من المجلات أو الإنترنت عن هذا الموضوع.


الخطوة السادسة : المعلومات من العالم الحقيقي لها
الآن حان الوقت للحصول على المعلومات من أناس يعرفون لغة هذا الموضوع الرئيسية .. فعلى سبيل المثال إذا كان الموضوع الذي كنت تقرأ عنه هو علم التشريح فحاول أن تناقش طبيب على الموضوع .. وأفضل طريقة لكي تقوي هذه المعلومات وتزيدها هي بممارستها بإستمرار .. ليس بقطع الوعود على النفس! .. بل بالبحث عن وظيفة أجرها هو الخبرة فقط على سبيل المثال أو حتى بأجر مدفوع .. أو الحصول على بعض الأموال أو الشهرة عن طريق إستغلال هذه المعرفة في الإنترنت.


هذه هي الخطوات الستة للتعلم بسهولة .. أجدها بسيطة وجميلة وأهم من ذلك لا تجعل الشخص يضجر من التعلم والقراءة وهذا برأيي هو السبب الأول لنفور الكثيرين عن القراءة والتعلم .. أتمنى أكون وفقت بإختيار هذه المقالة


نواف

هناك تعليقان (2):

Shabayek يقول...

تسلم يمينك على هذه الترجمة الجميلة، وأرجوك أن تستمر.

لا أدري هل أتفق كلية مع جميع النقاط أم لا، فكم من المواضيع الصعبة واجهتني وانتهت المحاولة بانسحابي من معترك الصعاب، فأنا أحياناً أجد صعوبة في قبول بعض المعلومات الجديدة بسهولة ويسر، لكني أتفق مع بعض النقاط الأخرى.

يبدو أني بحاجة لقراءة موضوعك هذا أكثر من مرة حتى أستوعبه بالكامل :)

مشكور ولا توقف!

نواف يقول...

أسعدني مرورك وشجعني تعقيبك بشكل كبير أستاذي شبايك ..

وبالفعل .. تعلم الجديد أجده صعب وممل للغاية لكنني أحببت هذه الخطوات ولهذا وضعتها هنا ..

شكراً لمرورك