الجمعة، نوفمبر 23، 2007

خطورة المشروبات الغازية .. الدايت !

بسم الله الرحمن الرحيم


- يشرب الكثير من الناس مشروبات الحمية الغازية مخافة السمنة المتفشية في عدد كبير جداً في مجتمعاتنا العربية بشكل عام .. ومع الإغراء الكبير بعدم وجود أكثر من سعرة حرارية واحدة فيها لعدم إحتوائها على السكر ومع ذلك تحتفظ على طعمها السكري الحلو (تقريباً) عند شربها وبالتالي تحققت المعادلة الصعبة في الحفاظ على جسم رشيق وصحي وفي الوقت نفسه التمتع بمشروبات لذيذة دون تأثيرها على هذا الجسم .. ما لا يذكر على العلب ولا في الإعلانات هو إحتواؤها على مادة أثبتت التجارب العلمية والحقائق الرقمية على خطورتها على الجسم البشري أو كما أسماها البعض السم الحلو .. مادة تسمى Aspartame تذكر الأبحاث إرتباطها ببعض الأمراض بإختلاف خطورتها ومنها : الصداع - ألام البطن - التوتر المفاجئ - الروماتيزم - الربو - الأورام الدماغية - الإصابات الدماغية - سرطان الغدد الليمفاوية - الموت ! .. وغيرها الكثير من المصائب بسبب هذه المادة .. كذلك يذكر أن هذه المادة تم إكتشافها من وسط الستينيات بواسطة شركة تسمى سيرل (التي أصحت الآن جزء من pfizer) ولكن لم يسمح بإستخدامها في الولايات المتحدة من قبل إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية لديهم حتى عام 1980 وذلك بتدخل من مديرها التنفيذي حينها دونالد رامسفيلد الذي إستخدم نفوذه السياسي آنذاك لعلمه بالفائدة المادية من جراء السماح باستخدام هذه المادة في .. المشكلة هي أن هذه المشروبات تأتينا من أمريكا أو غيرها دون إجراء الفحوصات اللازمة عليها فبمجرد إمكانية الحصول عليها في أمريكا هذا لا يعني أنه لا بأس بمنظور أنهم يخافون على صحتهم أكثر منا على صحتنا ! .. هم لديهم من الأمراض الكثير فعلى الرغم من الجودة الصحية لديهم عنا إلا أن نسب الأمراض لديهم عالية - ألا يوحي هذا بشئ ؟ - .. دول أخرى مثل المكسيك والفلبين وجنوب أفريقيا (قريباً) وبعض الأسواق في بريطانيا (Sainsbury) منعت بيع أي مواد غذائية تحتوي على هذه المادة على الرغم من أنها تدخل في 6000 منتج غذائي يباع حول العالم فمن العلكة إلى المشروبات الغازية مروراً بالبسكويت تحتوي على هذه المادة لتقليل نسبة السعرات الحرارية فيها .. هذه الدول لم تمنع المشروبات الغازية العادية ومنعت الدايت فعلى ماذا يدل ذلك ؟

- يجب الحذر لمن يريد البحث عن وجود هذه المادة في طعام ما ففي معظم الأحيان لن يجد إسمها مكتوب على المحتويات بل تستبدل أحياناً بإسمها الكيميائي Phenylalanine وأحياناً برقم E951 ..

للمزيد :
السم الحلو
أسبارتام تقتل
: يوجد هنا بعض القصص لناس ماتوا بسبب هذه المادة
حقيقة أسبارتام
تحذير العالم من أسبارتام

هل تعلم ماذا تأكل ؟



نواف

هناك 6 تعليقات:

monem يقول...

المشكلة أن من يتحدث عن هذه المادة ينسى أو يتناسى الحديث حول مخاطر السكر الأبيض العادي وأنه لا يقل خطورة عن هذه المادة
التوازن الحقيقي هو الاستغناء التام والكامل عن وضع المحليات والاكتفاء بطعم المواد الغذائية الطبيعي والعصائر الطبيعية دون إضافات من المحليات بجميع أنواعها

bo3moor يقول...

اول مره ادري
شكله الموضوع جد
انا يوميا على الاقل اشرب 4 دايت بيبسي
الله يستر

بو حامد يقول...

انا قاطع كل المشروبات الغازيه من فتره ، بس قبل فتره صج هبيت بالدايت !!!

شكرا على المعلومات

Nawaf يقول...

إستاذ عبدالمنعم الحسين <> ما شاهدته في الوسط الذي يحيط بي معرفة الناس بمخاطر السكر الأبيض ولكن يقطعه من يعتني بصحته وينهل منه من لا يبالي .. مشكلة هذه المادة هو عدم المعرفة بمخاطرها لدى الوسط المحيط بي على الأقل فآثرت ذكر المجهول ولم أقصد تجاهل غيره .. وكما قلت التوازن الحقيقي في الإستغناء عن كل إضافات والإكتفاء بالطبيعي على مره :) ..

bo3moor <> انتبه فالموضوع جدي ..

بو حامد <> هذا هو الهدف مما كتب هنا .. فالناس لا تعلم مخاطرها بنسبة عالية ..

نواف

غير معرف يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحببت ان أطلعكم على الحالة التالية :
إبني الآن عمره 18 سنة ونصف ، ففي العام الماضي كان في الثانوية العامة(توجيهي) وقد كان يدرس كثيراً في غرفته ولكنه وقبل الامتحانات الوزارية بدأ يقلق كثيراً ، وفي بداية الامتحانات مرضت والدته ودخلت المستشفى وبقيت عشرة أيام في المستشفى ، وقد تأثر إبني ولم يقدم بقية الامتحانات جيداً ، وعندما ظهرت النتائج صُدم لأنه لم ينجح وقد كنا نتوقع أنه لن ينجح لأنه كان يقول لم أُجب على الامتحان ، وقد إنقلب وضعه النفسي رأساً على عقب ، فقد كان يتغير من حالة الى حالة ، فتارةً يكون عنيفاً داخل البيت ، وتارة لايقدر على عمل شيء حتى أنه كان أحياناً لا يقدر على الوقوف أو الكلام إلا بعد جهد جهيد ، وقد أرسلناه الى طبيب نفسي وشخص حالته على أنه مصاب بمرض إنفصام الشخصية المصحوب بالوسواس القهري وقد وصف له الدواء بحيث خفت الامور التي كانت تحدث معه سابقاً نوعاً ما ولكن لم تزول كلياً ، غير أنه وقبل عدة شهور أيضاً وأثناء مرضه هذا كان إذا شرب علبة بيبسي أو سيفن أب فإنه وعلى الفور كان يغمى عليه لمدة من الوقت نصف ساعة تزيد أو تنقص أحياناً ، وعندما يصحو من الاغماء يكون في حالة فقدان للذاكرة بحيث أنه لم يكن في ذلك الوقت يعرف إسمه ولا يعرف اُمه أو أبيه أو إخوته وتبقى حالة فقدان الذاكرة لمدة من الوقت ساعة أو أكثر أحياناً ، منذ حوالي الشهر صار إذا شرب أي مشروب غازي فإنه يغيب عن عالمه ويصبح متعباً ومرهقاً ولا يغمى عليه كما كان سابقاً فقط يغيب عن عالمه . ونحن نحذره دائماً بأن لا يشرب أي مشروب غازي حتى لا يحدث معه مثل تلك الامور ، هو لا يعلم أن ذلك يحدث له ولا يصدق أنه يغمى عليه أو أنه يفقد الذاكرة بعد شربه للبيبسي أو السيفن أب ، لذلك يقوم احياناً بتناول هذا المشروب حتى يهرب من نفسه ، دائماً نبحث له عن عمل وهو يريد أن يعمل ولكنه يبقى لفترة في العمل ثم يترك ، لم يثبت حتى الآن في أي عمل أودورة سجل لها .
أرجوكم يا ما العمل وكيف يمكن لأبني أن يعود انسان طبيعي ؟ وما العمل لكي لا يتناول هذا المشروب الغازي ؟

Cr8ivia يقول...

i just started today to quit !

thanks alot